السبت 23-06-2018 - 14:34 بغداد / العراق

تقرير امريكي: الحياة تعود الى العراق بعد 15 عاماً من الغزو والحروب

تقرير امريكي: الحياة تعود الى العراق بعد 15 عاماً من الغزو والحروب الثلاثاء 13-03-2018 (04:28 PM) - عدد القراءات : 93

بدر نيوز/ خاص...

ترجمة: مروان حبيب

احتفى تقرير امريكي، نشر اليوم الاربعاء، بما وصفه "تنفس العراق للحياة من جديد"، بعد 15 عاما على الغزو الامريكي للبلاد، متحدثا عن مشاهد هذه الحياة الجديدة، التي بدأت تظهر بقوة عقب النصر على عصابات داعش الارهابية.

شبكة واذاعة روت راديو "Root Radio" الجامعية الامريكية، اوردت التقرير الذي ترجمته وكالة /بدر نيوز/، وعبر مراسلي الاذاعة في العراق، ممن قابلوا شبابا في بغداد ورجال اعمال مثل "حسن حداد"، لتؤكد نقلا عنه، بان السوق الاقتصادي العراقي بات اكثر استقرارا من ذي قبل بشكل كبير، حيث عبر حداد عن تفاجئه بمتسوى الواقع العراقي الايجابي مقارنة بما يورد عنه في الاخبار، بعد عودته الى البلاد من المهجر الكندي عام 2013 الماضي.

وتحدث التقرير عن المبادرات والانشطة الشبابية الاقتصادية والاجتماعية، التي بدأت بنقل البلاد الى المرحلة الاخرى التي وصفتها بمرحلة "ما بعد داعش"، مؤكدة، بان انتشار الاعمال الصغيرة، المشاريع المتوسطة، والتوجه الى القطاع الخاص في داخل البلاد، يشير الى وجود استقرار جيد محلي، يؤدي في النهاية الى رفع القدرة الاقتصادية العامة للبلاد.

ويأتي هذا في الوقت الذي تحدثت فيه للشبكة الصحفية الامريكية "فيفيان والت"، عن تجربتها في العراق، حيث قضت فيفيان عامين في البلاد بعد الغزو عام 2003، قبل ان تعود الى العراق قبل شهر واحد.

وتنشر لمجلة التايم "Time Magazine" الامريكية، تقريرا عن التغيرات التي شهدتها في البلاد، وخصوصا بغداد، مشددة على "تفاؤلها" الكبير بالتغيرات الايجابية التي طرأت على مستوى الحياة العامة، وموضحة، بان منغصات الحياة لا تتجاوز تاثيرات السنوات السابقة اثناء حكم النظام السابق من تشتت في مكونات المجتمع العراقي، والفساد الاداري المستشري.

وشدد التقرير على ان تغير المجتمع الى الايجابية في الحياة ياتي من غلبة شريحة الشباب العددية الكبيرة، ممن ولدوا بعد الغزو الامريكي، وعتقوا من ويلات الحرب والنظام السابق، حيث اكد التقرير ان ما نسبته 40% من مجموع نفوس الشعب العراقي، ولدوا بعد عام 2003، حيث يغلب على المجتمع الفئة الفتية ذات العشرينات، فيما يرى المواطنون الاكبر سنا، ممن عاصروا حكم نظام البعث، بان الامر اصبح من التاريخ القديم، ولا يرون في الغزو الامريكي اي عملية "تحرير" على حد تعبير الشبكة.

ع.ر

 



آخر التعليقات