الخميس 26-04-2018 - 02:58 بغداد / العراق

روسيا تنتج أسلحة حديثة "فتاكة" تتفوق على نظيرتها الأمريكية

روسيا تنتج أسلحة حديثة الجمعة 12-01-2018 (09:00 AM) - عدد القراءات : 93

بدر نيوز

تنتج روسيا أسلحة حديثة تتفوق على نظيرتها الأمريكية، إضافة إلى تاريخها الممتد في صناعة المعدات العسكرية الفتاكة.

ذكر موقع "ميليتري فاكتوري" الأمريكي إن أن قاذف قنابل "إي جيه إس — 17"، يعد واحد من أكفاء قاذفات القنابل في العالم ويتفوق على نظيره الأمريكي "إم كيه — 19" في الحروب البرية.

وبينما يستخدم القاذف الأمريكي قنابل عيار 40 مم، فإن القاذف الروسي يستخدم قنابل عيار (30*19مم)، ومازال يستخدم حتى الآن في الحروب الحديثة.

وتم إنتاج القاذف في سبعينيات القرن الماضي، وحصلت عليه جيوش العديد من الدول في الشرق الأوسط، إضافة إلى الصين والهند وفيتنام.

وسعة مخزن قاذف القنابل تصل إلى 30 قنبلة.

وطول القاذف 84 سم، ووزنه فارغا 31 كغم، وتصل سرعة المقذف عند فوهة الماسورة إلى 185 مترا / الساعة، ويمكنه إطلاق 400 قنبلة في الدقيقية.

فيما تعد راجمات الصواريخ إحدى أقوى المعدات العسكرية التي يمكنها تكبيد العدو خسائر كبير أثناء مرافقتها للقوات البرية.

وذكر موقع "ميليتري توداي" الأمريكي أن راجمة الصواريخ "أوراغون- 1 إم" هي واحدة من أحدث وحدات المدفعية الصاروخية الروسية.

ويتكون طاقم راجمة الصواريخ الروسية من 3 أفراد، ووزن المركبة 40 طنا وطولها 13 مترا وعرضها 3 أمتار، وارتفاعها 3.2 مترا.

وطلق قذائف صاروخية عيار 220 مم، و 300 مم.

ولفت الموقع إلى أن المركبات التي تستخدم قذائف عيار 220 مم يمكنها إطلاق 30 قذيفة، بينما تتكون  المركبات التي تطلق قذائف 300 مم، من 12 أنبوب إطلاق.

ويصل وزن القذائف الصغيرة إلى 280 كغم، والكبيرة 800 كغم.  ..ع.ص



آخر التعليقات