الثلاثاء 21-11-2017 - 07:36 بغداد / العراق

النفط النيابية: عقد الشركة الروسية مع اربيل يمس السيادة

النفط النيابية: عقد الشركة الروسية مع اربيل يمس السيادة الثلاثاء 14-11-2017 (07:14 PM) - عدد القراءات : 78

بدر نيوز / بغداد...

أعربت لجنة النفط والطاقة النيابية، اليوم الثلاثاء، عن رفضها الشديد وتنديدها للعقد الذي أبرمته شركة روسنفت الروسية مع اربيل وما أعلنته الشركة اليوم من تسليم ١.٣ مليار دولار لحكومة اربيل، مشيرة الى انه ابرم بعد حصر الصلاحيات السيادية.

وقال رئيس اللجنة النائب علي معارج، في بيان اطلعت عليه وكالة /بدر نيوز/، ان "لجنة النفط والطاقة النيابية ترفض بشدة وتندد بالعقد المبرم بين شركة روسنفت الروسية وحكومة اربيل الذي تم خلال الشهر الماضي وتعده فاقدا للقيمة القانونية والشرعية".

وأشار رئيس اللجنة الى ان "العقد ابرم بعد قرار مجلس النواب العراقي في شهر أيلول الماضي والذي حصر الصلاحيات السيادية ومنها العقود النفطية وتصدير النفط بالحكومة الاتحادية".

وأكد ان "وزارة النفط الاتحادية هي الجهة الرسمية والقانونية الوحيدة المخولة وفق القانون وقرار مجلس النواب الأخير بتوقيع العقود والنفطية وتصدير النفط".

ولفت الى ان "العقد المبرم بين الشركة الروسية واربيل يعتبر بناء على ذلك فاقدا للشرعية القانونية وغير رسمي لانه فقد الشروط القانونية لتوقيع العقود السيادية وخصوصا تصدير النفط الخام".

ودعا معارج الشركة الروسية الى "التراجع عن العقد والتعامل مع الحكومة الاتحادية ووزارة النفط حصرا في القطاع النفطي"، معتبرا ان "استمرار هذا العقد يعد بمثابة مساس بالسيادة العراقية وشؤون البلاد السيادية".

ونشرت وكالة رويترز، في وقت سابق من اليوم، تقريرا عن قيام شركة روسنفت الروسية بدفع 1.3 مليار دولار لحكومة اربيل كمدفوعات مسبقة عن إمدادات نفطية.

م.ع



آخر التعليقات