الخميس 23-11-2017 - 04:33 بغداد / العراق

فضيحة هارفي وينشتاين.. دعاوى قضائية وتداعيات مستقبلية

فضيحة هارفي وينشتاين.. دعاوى قضائية وتداعيات مستقبلية الإثنين 16-10-2017 (03:18 PM) - عدد القراءات : 1108

بدر نيوز / خاص...

ترجمة : مصطفى الحسيني

أفادت شبكة "سي أن أن CNN" الأمريكية باختفاء مؤسس ومدير شركة "ميراماكس Miramax" العملاقة لصناعة الافلام "هارفي وينشتاين" عن الانظار في الوقت الراهن بعد توجيه عدة تهم بحقه من ضمنها قضايا تحرش جنسي وإبتزاز لعدة ممثلات مشهورات.

وقالت الشبكة في تقرير ترجمته وكالة / بدر نيوز/، إن "وينشتاين" لم يبد أي تعليق بخصوص قرار طرده من أكاديمية فنون السينما والعلوم، أو سعي مجلس شركته السابقة الى إبقائها على قدميها، أو حتى إستعدادات محاميه للتحقيقات الجنائية والدعاوى القضائية المقامة ضد الشركة ومديرها السابق"، مضيفةً في سياق التقرير نقلاً عن الكاتبة السينمائية "جانيس مين"، تأكيدها وجود "شعور كبير من الراحة يسري في أوساط هوليوود بعد الكشف عن فضائح وينشتاين أخيراً امام الجمهور الامريكي والعاملين في الوسط السينمائي رغم أن هذه الاعمال الغير اخلاقية كانت مستمرة لعقد من الزمن.

وأضافت مين، أن "هذا الشعور يشمل أيضاً الاعلاميين والمدراء التنفيذيين في هوليوود، بعد أن أمتنع النقاد والصحفيون عن الكتابة عن هذه الفضائح في الماضي خوفاً من تهديدات قضائية قد تطالهم من قبل فريق وينشتاين القانوني"، مشيرةً الى أن هذا الامر قد تغير الان بعد تشتت فريق وينشتاين وإستقالة مديره المحامي (تشارلز هاردر) الذي وصفته بـ (قاتل الإعلام)".

ونوّهت الشبكة الامريكية الى أن "عدداً كبيراً من النساء العاملات في الوسط الفني كن قد تقدمن بدعاوى تحرش وإبتزاز واعتداءات جنسية تعرضن لها على يد وينشتاين وفريقه، متسائلة في الوقت ذاته حول قدرة هذه الفضيحة على تغيير وجهة النظر القائمة تجاه النساء العاملات في مجال السينما والتلفزيون".

م.ع



آخر التعليقات