الثلاثاء 25-09-2018 - 11:46 بغداد / العراق

موقع أمريكي يدرج آثاراً عراقية كإحدى أثمن الاكتشافات البشرية على الاطلاق

موقع أمريكي يدرج آثاراً عراقية كإحدى أثمن الاكتشافات البشرية على الاطلاق الإثنين 09-07-2018 (09:54 AM) - عدد القراءات : 55

بدر نيوز / خاص ...

ترجمة : مصطفى الحسيني

أدرج موقع "ريتشست Richest" الأمريكي المتخصص بالدراسات العلمية والتاريخية ، إثنين من التحف الأثرية العراقية ضمن قائمة ما وصفها بـ "أثمن 30 إكتشافاً للبشرية على الإطلاق" نظراً لدورها في تغيير وجه العالم إلى ما هو عليه الآن.

وقال الموقع في تقرير ترجمته وكالة / بدر نيوز/ إن "من بين أبرز هذه الاكتشافات هي الإنجاز العلمي الذي تم الوصول اليه خلال القرنين الأولين بعد الميلاد ، والممثل بما سمى لاحقاً بـ (بطارية بغداد) والمكونة من مجموعة جرار اسطوانية مكسوة بالحديد ومبطنة بالنحاس والمملوءة بسائل قلوي بغرض توليد طاقة كهربائية للعراقيين القدماء مطلع القرن الأول الميلادي" ، مشيرةً الى أن "هذا الإكتشاف الذي تم العثور عليه في عام 1936 والذي تعرض للنهب أبان الغزو الأمريكي للعراق عام 2003 ، قد أثبت وبالدليل القاطع أن بلاد وادي الرافدين كانت المنبع الأول للعلوم والتكنولوجيا وليس الإغريق مثلما يعتقد الكثيرون".

وأضاف الموقع الامريكي أن "الاكتشاف العراقي الآخر هي مجموعة الألواح الآشورية العائدة الى فترة إمبراطورية الملك سنحاريب والتي تم العثور عليها في مدينة (كيونجيك) الأثرية القديمة والواقعة على بعد 1 كم شمالي مرقد النبي يونس (عليه السلام) وسط مدينة الموصل" ، مبينةً أن "نجاح البعثة الأثرية الدولية - العراقية المشتركة في منتصف القرن التاسع عشر بالعثور على هذه المجموعة والتي كانت تمثل المكتبة الخاصة بذلك العصر ، قد أسهم إلى حد كبير في فهم العالم القديم طبقاً لمصادره الموثقة ، ناهيك عن أن كل واحدة من هذه الألواح تساوي ملايين الدولارات على الأقل في عصرنا الحالي".

وأشار موقع "ريتشست Richest" الأمريكي إلى أن "من بين الإكتشافات الثمينة الأخرى هو (كنز سرودا) المملوك من قبل إحدى ملكات الامبراطورية الرومانية القديمة والذي تم العثور عليه في بلدة (أورودا سلاسكا) البولندية عام 1985 ، بالإضافة الى الكنز المسمى بـ (الذهب الجرثومي) والعائد لزوجات أحد ملوك بلاد فارس القديمة والذي تم إكتشافه في بلدة (تيليا طيبة) الايرانية عام 1978، فيما إعتبر الموقع أحد أبرز الاكتشافات الأخرى في القائمة هو جثمان الملك الفرعوني (توت عنخ آمون) والمصنوع بالكامل من الذهب الخالص".

أ.م

 



آخر التعليقات