الأربعاء 15-08-2018 - 12:38 بغداد / العراق

ديالى تحظر بيع وتداول العاب العنف في العيد

ديالى تحظر بيع وتداول العاب العنف في العيد الخميس 14-06-2018 (02:54 PM) - عدد القراءات : 69

بدر نيوز / خاص ...

 حذرت قيادة شرطة ديالى من بيع وتداول الألعاب المثيرة للعنف خلال أيام العيد مؤكدة تشكيل مفارز في الأسواق المحلية لمنع بيع الألعاب التي تهدد سلامة الأطفال ودعت الأسر إلى التعاون مع المفارز أمنية وعدم اقتناء العاب تفسد فرحة العيد.

وقال المتحدث الإعلامي عن قيادة شرطة ديالى العقيد غالب العطية لـ/ بدر نيوز / إن " الشرطة أعدت خطة مبكرة لمنع بيع وتداول الألعاب التي تهدد  سلامة الأطفال وأبرزها البنادق والمسدسات البلاستيكية التي تطلق كرات يطلق عليها (الصجم) محذرا أصحاب المحال التجارة من  بيع العاب تشكل خطرا على  الطفولة ".

وكشف المتحدث باسم الشرطة عن منح  المفارز الأمنية صلاحية ضبط وإتلاف فوري لألعاب الأطفال المثيرة للعنف وإغلاق المحال واعتقال المتاجرين بتلك الألعاب ".

ودعا  العطية الأسر إلى التعاون مع الأجهزة الأمنية ومنع شراء وتداول الألعاب المحظورة في العيد حفاظا على سلامة أبنائهم مشيرا إلى أن "الألعاب المثيرة للعنف تسبب سنويا في حدوث إصابات إعاقة للأطفال خاصة في منطقة العين ".

وقرر مجلس ديالى السابق منع استيراد  التي تشجع على العنف إلى المحافظة  ودعا  وزارة التجارة منع استيرادها الخطرة كخطوة أولى وتعميم الأمر على جميع المنافذ الحدودية التي تدخل منها هذه الألعاب والتنسيق مع الجهات الرقابية .

ويطالب ناشطون مدنيون في ديالى بتشكيل لجان متابعة مشتركة لتنفيذ قرار مجلس محافظة ديالى بمنع الألعاب والأسلحة بمختلف تسمياتها ومعاقبة المحلات التي تقوم ببيع هذه الألعاب ومصادرة البضائع منها بعد حصول الكثير من الإصابات خلال فترة عيد الفطر الماضي.

وكان مجلس النواب العراقي، شرع قانونا نهاية عام 2012، يقضي بحضر الألعاب المحرضة على العنف بكافة أشكالها، وتضمن القانون عقوبات تصل إلى ثلاث سنوات سجن، وغرامات مالية تصل إلى عشرة ملايين دينار، لكل من أستورد أو صنع ألعابا محرضة للعنف.

أ.م

 



آخر التعليقات