الأحد 24-06-2018 - 04:02 بغداد / العراق

القدو: نتائج التحقيق بسقوط الموصل كانت مسيسة ولم تدين المتهمين الحقيقيين

القدو: نتائج التحقيق بسقوط الموصل كانت مسيسة ولم تدين المتهمين الحقيقيين الأربعاء 13-06-2018 (03:10 PM) - عدد القراءات : 142

بدر نيوز/ خاص...

اعتبر النائب عن نينوى حنين القدو نتائج التحقيق بسقوط الموصل والتي أعلنت قبل سنوات كانت مسيسة ولم تدين المتهميين الحقيقيين متهما الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني بتحمل الجزء الأكبر من سيقوط الموصل لاهداف قومية وعرقية.

وقال القدو في حديثه لوكالة/بدر نيوز/: تقرير لجنة التحقيق بسقوط الموصل كان جيدا وادان جهات ومجموعات كثيرة على الرغم من ان اللجنة التحقيقية شكلت على أسس المحاصصة الطائفية والعرقية كاشفا عن ضغوط ساسية آنذاك حولت عمل اللجنة من التحقيق بسقوط نينوى الى التحقيق بسقوط الموصل لغض الأنظار عن ممارسات الأحزاب الكردية في مناطق نينوى المختلطة سكانية ومحاولات ابتلاعها.

وأضاف" الأحزاب الكردية وبزعامة بارزاني حاولت ضم 16 وحدة إدارية لإقليم كردستان مستغلة سقوط نينوى بيد داعش وانشغال الحكومة بحروب التحرير".

وعن الاتهامات الموجهة لرئيس الحكومة السابقة نوري المالكي حيال سقوط الموصل أوضح القدو، لم نجد أي ادانات حقيقية في متن التقرير ضد المالكي على الرغم من انه يتحمل نوع من المسؤولية لعدم إيلاء اهتمام للمخاطر والاجندات التي سهلت دخول داعش الى الموصل".

وأشار القدوالى ان تقرير سقوط الموصل اكد تورط جهات سياسية كبيرة بسقوط الموصل الا انه لم توجه أي ادانة لها حتى الان

وادان التقرير النهائي للجنة التحقيق في سقوط الموصل نحو 35 مسؤولا وقادة امنيين.

وصوت مجلس النواب العراقي عام 2015 بالاغلبية على التقرير النهائي للجنة سقوط الموصل، وحوله إلى كل من هيئة النزاهة والادعاء العام والقضاء الاعلى لتحقيق مع المتهمين الذين وردت اسماؤهم في التقرير كمقصرين أو متورطين في الموضوع.

م.ج



آخر التعليقات