السبت 22-09-2018 - 09:01 بغداد / العراق

محكمة فرنسية توجه تهمة القتل الجماعي لأحد مرتكبي مجزرة سبايكر

محكمة فرنسية توجه تهمة القتل الجماعي لأحد مرتكبي مجزرة سبايكر السبت 09-06-2018 (09:44 AM) - عدد القراءات : 100

بدر نيوز / خاص ...

ترجمة : مصطفى الحسيني

أفادت صحيفة الـ "دايلي ميل Daily Mail" البريطانية بتوجيه تهمة القتل الجماعي إلى أحد المشاركين بارتكاب مجزرة سبايكر من قبل محكمة فرنسية بعد انسلاله إلى داخل البلاد كمهاجر وحصوله لاحقاً على بطاقة إقامة أمدها 10 سنوات عام 2016.

وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته وكالة / بدر نيوز/ إن "الإرهابي (أحمد ح) ذو الـ 33 عاماً من العمر والذي وصفته السلطات الفرنسية بـ (القيادي عالي المستوى) في تنظيم داعش الإرهابي ، قد تم إيداعه حالياً في سجن شديد الحراسة وسط باريس بعد اعتقاله في بلدة (ليزيو) التابعة لمدينة (نورماندي) أوائل شهر آذار الماضي لدى حصول الأجهزة الأمنية هناك على أدلة مدينة حول اشتراك المتهم بمجزرة سبايكر التي راح ضحيتها أكثر من 1600 شاب أعزل من طلبة كلية القوة الجوية العراقية قبل أربع سنوات من الآن".

وأضافت الصحيفة البريطانية أن "المتهم الذي كان يشغل سابقاً منصب (أمير) داعش في ولاية سامراء شمالي بغداد ، قد أدين بعد يومين من الاستجوابات ، بمجموعةً من الاتهامات التي كان من ضمنها (إرتكاب جرائم قتل مرتبطة بالإرهاب) و(إرتكاب جرائم حرب) ، حيث وضع على أثرها في الحبس الاحتياطي حتى موعد صدور الحكم بحقه والذي قد يصل الى السجن مدى الحياة" ، مشيرةً الى أن "هذه التهم التي قد تودي بمرتكبها الى الاعدام في العراق ، قد تمنع فرنسا من تسليم المتهم الى بغداد بحكم قانون (عدم تسليم الارهابيين لبلدانهم) الذي تنتهجه الحكومة الفرنسية".

وأشارت صحيفة الـ "دايلي ميل Daily Mail" الى أن "أوروبا كانت قد تعرضت إلى أكثر من هجوم إرهابي على يد عناصر داعش العائدين من العراق وسوريا بصفة لاجئين ، والتي كان أشدها ما حصل في كل من باريس وبروكسل عامي 2015 و 2016 على التوالي من هجمات إنتحارية متعددة نفذها إرهابيون ممن دخلوا هاتين العاصمتين تحت ستار اللاجئين الحقيقيين".

ح.ع

 



آخر التعليقات