السبت 21-04-2018 - 10:38 بغداد / العراق

الجلسة الأخيرة .. استبعاد عقدها بسبب تغيب بعض النواب وبدوافع سياسية أخرى !

الجلسة الأخيرة .. استبعاد عقدها بسبب تغيب بعض النواب وبدوافع سياسية أخرى ! الإثنين 16-04-2018 (01:25 PM) - عدد القراءات : 85

بدر نيوز / خاص ..

يعتزم مجلس النواب ، عقد جلسته الأخيرة من الفصل التشريعي الحالي ، يوم غد الثلاثاء ، فيما استبعد نواب من كتل سياسية إمكانية عقد الجلسة بسبب تغيب بعض النواب وبدوافع سياسية أخرى.

من جانبه أكد اتحاد القوى العراقية أن جلسة ، يوم غد الثلاثاء ، لم تعقد بسبب تغيب النواب ، لإنشغالهم في الحملة الدعائية ، وهذا مما عطّل عمل البرلمان خلال الفترة الماضية.

وقالت النائب عن الائتلاف انتصار الجبوري لوكالة / بدر نيوز/ إننا نرجح عدم عقد الجلسة ، بسبب تغيب نواب من كتل سياسية مختلفة ، فهؤلاء النواب منشغلون بالحملة الدعائية لهم ولقوائهم، ولا يهمهم تمرير القوانين المعطلة المهمة.

وأضاف الصيهود ان تغيب النواب هو بسبب عدم إتخاذ إجراءت حازمة وصارمة من قبل هيئة رئاسة البرلمان، ولهذا بدأ بعض النواب يتمادون بتغيبهم ، وعلى هيئة الرئاسة فضح هؤلاء النواب حتى يعرفهم الشعب.

إلى ذلك دعت كتلة بدر البرلمانية جميع النواب المشاركة في جلسة الثلاثاء ، من اجل تمرير القوانين المهمة ، وعدم ترحيلها الى الدورة البرلمانية.

وقال النائب عن الكتلة حنين القدو لوكالة / بدر نيوز/ انه على جميع النواب من كافة الكتل الحضور المكثف الى جلسة يوم غد ، من أجل تمرير قوانين مهمة فيها مصلحة للبلاد والمواطنين ، وعدم ترك مجلس النواب مشلول ، بسبب تغيب النواب.

 وأضاف قدو أن على جميع النواب تحمل المسؤولية تجاه العراق والعراقيين، وتقديم المصلحة العامة على المصالح الشخصية والحزبية.

أما التحالف الوطني فقد أكد جلسة مجلس النواب يوم غد الثلاثاء تعتبر الأخيرة، لكنها لن تعقد.

وقال النائب عن التحالف عامر الفايز لوكالة / بدر نيوز/ إن جلسة يوم الثلاثاء تعتبر الاخيرة ، فالفصل التشريعي ينتهي يوم 30/4، لكن مع الاسف هذه الجلسة لم يتم عقدها بسبب معضلة عدم التمكن من تكملة النصاب القانوني للجلسة، كما حصل في الجلسات السابقة، وهذا الامر يجعل البرلمان عاجز عن ادائه التشريعي.

وأضاف الفايز ان سبب عدم التمكن من تكملة النصاب القانوني، هو تغيب النواب بسبب الحملة الاعلانية والدعائية لهم للانتخابات البرلمانية المقبلة، وكذلك ان جلسة الثلاثاء ستتضمن استجواب بعض الوزراء ، فكتل التابعة الى الوزير او لديها مصالح وتحالفات ، بكل تأكيد ستقاطع الجلسات حتى لا يتم استجواب وزيرها ، ولهذا ان جلسة البرلمان الاخيرة لن يتم عقدها".

ومن المقرر ان يعقد مجلس النواب جلسة اعتيادية ، يوم غد الثلاثاء ، وسط ترجيحات نيابية بعدم اكتمال النصاب القانوني للجلسة بسبب انشغال النواب بالحملة الاعلامية للانتخابات والتي من المقرر اجراؤها في الـ 12 من ايار المقبل.

م.ع

 



آخر التعليقات